nsinaiedu

منتدى العلم والتعلم


    مجالات ومعايير ومؤشرات المدرسة الفعالة

    شاطر

    طارق الترامسي

    المساهمات : 21
    تاريخ التسجيل : 07/12/2010
    العمر : 60

    مجالات ومعايير ومؤشرات المدرسة الفعالة

    مُساهمة  طارق الترامسي في الأربعاء ديسمبر 08, 2010 7:42 pm

    المدرسة الفعالة


    المجالات والمعايير والمؤشرات


    مجالات المدرسة الفعالة


    المجـــــال الأول: رؤية المدرسة ورسالتها
    المجــــال الثاني: المتعلم
    المجــــال الثالث: مجتمع التعلم
    المجــــال الرابع: القيادة المدرسية الفعالة
    المجال الخامس: التنمية المهنية المستدامة
    المجال السادس: الحوكمة والمشاركة المجتمعية
    المجـــال السابع: تكنولوجيا المعلومات والإتصال
    المجــــال الثامن: توكيد الجودة والمساءلة
    المجــــال التاسع: الإستخدام الأمثل للمبني المدرسي

    المجال الأول: رؤية المدرسة و رسالتها

    يشير مجال رؤية المدرسة ورسالتها إلي وجود رؤية للمدرسة تُعبر بها عن نظرتها المستقبلية في تلبية متطلبات المجتمع المحلي، والسياسة التعليمية للدولة، ورسالة تسعى من خلالها المدرسة لتحقيق هذه الرؤية.

    معيار 1: وجود رؤية صادقة و معلنة


    المؤشرات
    1- توجد وثيقة واضحة ومعلنة لرؤية المدرسة في ضوء معطيات التقدم
    2- يشارك في صياغة الرؤية ممثلون عن الأطراف المعنية
    3- يلتزم المعنيون بتحقيق رؤية المدرسة
    معيار 2: توافر رسالة واضحة لتحقيق رؤية المدرسة


    المؤشرات
    1- توجد وثيقة واضحة ومعلنة لرسالة المدرسة فى ضوء رؤيتها
    2- يشارك في صياغة الرسالة ممثلون عن الأطراف المعنية
    3- يعمل المعنيون على تحقيق رسالة المدرسة

    المجال الثاني: المتعلم
    يشير مجال المتعلم إلى مجموعة المعارف، والمهارات، والقيم التي يجب إكسابها للمتعلم، ليتمكن من ممارسة التفكير الناقد، والابداع، والتعلم الذاتي، والمهارات الحياتية، والمواطنة المستنيرة .

    معيار1: اكتساب المتعلم كفايات العلوم الأساسيه التي تمكنه من التفكير الناقد والابداع والتعلم الذاتي مدي الحياة.


    المؤشرات
    1- يُتقن المتعلم كفايات اللغة العربية (استماع - تحدث - قراءة - كتابة).
    2- يُتقن كفايات لغة أجنبية (استماع - تحدث - قراءة - كتابة).
    3- يُتقن أساسيات الرياضيات (إستخدام الأعداد - التعامل مع الأشكال الهندسية - قراءة الرسوم البيانية - حل مشكلات رياضية....).
    4- يُتقن أساسيات العلوم الطبيعية.
    5- يُتقن أساسيات العلوم الإجتماعية.
    6- يتذوق الفنون التشكيلية والموسيقية والمسرحية.
    7- يُتقن أساسيات التعامل مع تكنولوجيا المعلومات والإتصال.
    8- يُتقن مهارات التعلم الذاتي مدى الحياة.
    9- يمارس التفكير الناقد والإبداع.
    معيار2: ممارسة المتعلم للمهارات الحياتية:


    المؤشرات:
    1- يستخدم المتعلم التفكير العلمي في التعامل مع المواقف الحياتيه بفاعلية.
    2- يمارس بعض أنواع الفنون والألعاب الرياضية وهواياته الأخري.
    3- يعبر عن آرائه وأفكاره بوضوح في الاحداث والمواقف المحيطة به.
    4- يحافظ علي صحته بإتباع طرق التغذية والعادات الصحية السليمة.
    5- يجيد استخدام الأدوات والأجهزة التي يشيع استخدامها في حياته اليومية.
    6- يوظف المهارات والقيم الاجتماعية والإنسانية فى حياته اليومية.
    معيار3: تمكن المتعلم من ممارسة المواطنة المستنيرة.


    المؤشرات:
    1- يتمسك المتعلم بتعاليم دينه وقيم مجتمعه.
    2- يشارك بإيجابية فى المجتمع (يقدر قيمة الوقت ويحسن استثماره، يتقن العمل في فريق ..).
    3- يحافظ علي حقوقه ويحترم حقوق الآخرين.


    المجال الثالث: مجتمع التعلم
    يشير مجال مجتمع التعليم والتعلم إلى مجموعة الخصائص المميزة لبيئة التعليم والتعلم داخل الفصل وخارجه، ويتضمن كل ما يتعلق بعناصر العملية التعليمية.

    معيار1: تمركز الأنشطة التعليمية حول المتعلم


    المؤشرات:
    1- تطبق المدرسة التعلم النشط.
    2- تراعى الأنشطة التعليمية تنوع ميول واتجاهات وقدرات المتعلم لتنمية جميع جوانب شخصية المتعلمين.
    3- تتيح المدرسة فرصا للمشاركة فى جميع الأنشطة الصفية واللاصفية.
    4- تدرب المدرسة المتعلمين على البحث والتجريب والاستكشاف.
    معيار2: تطبيق التقويم الشامل والمستمر



    المؤشرات:
    1- تتنوع أساليب وطرق وأدوات التقويم.
    2- توجد آليات واضحة ومعلنة للتقويم المستمر.
    3- يوجد ملف إنجاز لكل متعلم (تقارير - أنشطة - دفاتر - بطاقات).
    معيار 3: توفير الفرص المناسبة لتنمية التفكير الناقد والإبداع


    المؤشرات:
    1- تُكسب بيئة التعلم التفكير الناقد وحل المشكلات.
    2- تشجع الإبداع لدى المتعلمين.
    3- تشجع التفكير التأملي.


    معيار4: تحقيق العدالة والمساواة بين المتعلمين ودعم ذوى الاحتياجات الخاصة.


    المؤشرات:
    1- يشجع مجتمع التعليم والتعلم تعليم الفتيات وذوى الإحتياجات الخاصة والمتعلمين من المجموعات المهمشة.
    2- يمتلك المعلم مهارات التواصل مع المتعلمين على اختلاف قدراتهم وظروفهم الخاصة.
    معيار5: الالتزام بأخلاقيات المهنة

    المؤشرات:
    1- يلتزم العاملون فى المدرسة بالقواعد المنظمة للعمل.
    2- يتعامل أعضاء المجتمع المدرسي على أساس الاحترام المتبادل.
    3- يقدم أعضاء المجتمع المدرسي نموذجاً يُحتذى به فى الإلتزام الخلقي والمهنى.

    معيار6: توافر بيئة داعمة للمعلم مهنياً وإجتماعياً

    المؤشرات:
    1- يوفر مجتمع التعليم والتعلم الفرص الداعمة لترقي المعلم.
    2- يوفر الرعاية الصحية والإجتماعية المناسبة للمعلم.
    3- يوفر مناخاً إجتماعياً إيجابياً يشجع علي التواصل الإنساني بين أعضاء المجتمع المدرسي.

    المجال الرابع: القيادة المدرسية الفعالة
    يشير هذا المجال الي تمتع القيادة المدرسية بمواصفات متميزة، توفر مناخاً مدرسياً يُدعم المبادأة والتغيير التربوي الابداعي، وترسخ المعتقدات والقيم الإيجابية، ويدعم عملية التعلم المتطورة.


    معيار 1: توافر مواصفات القيادة المدرسية المتميزة


    المؤشرات
    1- تجيد القيادة المدرسية مهارات صنع واتخاذ القرارات.
    2- تدير الموارد المتاحة بفعالية.
    3- تتعامل مع المشكلات بإسلوب علمى.

    معيار 2: توفر مناخ مدرسي يدعم المبادأة والتغيير التربوي الابداعي



    المؤشرات
    1- تدير القيادة المدرسية عمليات التغيير داخل المدرسة بفاعلية وكفاءة.
    2- تساند المبادرات الابداعية الفردية والجماعية.
    3- تدعم خطط الاصلاح وتطوير المدرسة وتتابع التنفيذ.

    معيار 3: دعم عملية التعلم المستندة علي التعلم النشط والتقويم الشامل


    المؤشرات
    1- تدعم القيادة المدرسية التنمية المهنية المستدامة للقائمين علي العملية التعليمية.
    2- تشجع الأنشطة والممارسات التعليمية الحديثة.
    3- ُتعبئ الموارد وتديرها لدعم العملية التعليمية.
    4- ُتقوم بعملية المتابعة والتوجيه للعملية التعليمية.

    معيار 4: ترسيخ المعتقدات والقيم الإيجابية .




    المؤشرات
    1- توفر الإدارة المدرسية جوا من الاحترام المتبادل بين الجميع.
    2- تدعم قيم الانضباط وتقدير المسئولية الفردية بين العاملين.
    3- تشجع التعاون والعمل الجماعى في المدرسة.

    المجال الخامس: التنمية المهنية المستدامة

    يُشير هذا المجال الي وجود نظام فعال ومحفز للتنمية المهنية المستدامة للعاملين بالمدرسة لدعم واستثمار الفرص المتاحة للنمو المهني، بما ينعكس إيجابياً علي مستويات الأداء داخل المدرسة وحجرة الدراسة.
    معيار 1: ممارسة التقويم الذاتي المستمر للأداء المهني




    المؤشرات:
    1- يدرك العاملون ويزاولون التقويم الذاتي للأداء بصفة منتظمة ومستمرة.
    2- يدرك العاملون ويعززون نقاط القوة والضعف في أدائهم المهني.
    معيار 2: توفير الدعم المادي والفني لتحقيق التنمية المهنية المستدامة

    المؤشرات:
    1- تضع وحدة الجودة والتدريب خططاً وبرامج للتنمية المهنية المستدامة في ضوء نتائج التقويم الذاتي للأداء المدرسي.
    2- تدعم الإدارة المدرسية برامج التنمية المهنية فيناً ومعنوياً ومادياً.
    معيار 3: استثمار الفرص المتاحة للنمو المهني


    المؤشرات:
    1- يمارس العاملون مهارات الإتصال الفعال في ايجاد فرص للتنمية المهنية.
    2- يستطيع العاملون التعامل بكفاءة مع مصادر المعرفة المتنوعة.
    3- توفير فرص للعاملين لإجراء البحوث الإجرائية التى تتناول مشكلات وقضايا التعليم.

    معيار 4: قيام وحدة الجودة والتدريب بمهام التدريب المنوطة بها بفاعلية وكفاءة

    المؤشرات:
    1- تتواجد وحدة الجودة و التدريب في مكان مجهز بالمدرسة
    2- يتوافر في وحدة الجودة والتدريب أعضاء مدربون علي عمليات التدريب.
    3- توافر خطط و برامج تدريبية داعمة لخطة التحسين المدرسي.
    4- تقوم وحدة الجودة والتدريب بالإستخدام الأمثل لنظم المعلومات وتستثمرها.
    5- ُتعبئ وحدة الجودة والتدريب الموارد المتاحة داخليا و خارجيا لدعم التنمية المهنية المستدامة.
    6- تستخدم وحدة الجودة والتدريب التكنولوجيا في التنمية المهنية المستدامة للعاملين بالمدرسة.

    المجال السادس: الحوكمة والمشاركة المجتمعية

    يُشير هذا المجال إلى تيسير إداري كفء، يستند علي مشاركة مجتمعية فعالة، فى إطار قوانين ولوائح معلنة وواضحة، وُيرسخ نظام فعال للتواصل والاستثمار الأمثل لموارد المجتمع المحلى من أجل تعظيم فرص تعلم التلاميذ.

    معيار 1: توفير بيئة تنظيمية وتشريعية ميسرة للتواصل الإنسانى

    المؤشرات
    1- تدعم الإدارة المدرسية التفاعلات الاجتماعية الإيجابية بين الأفراد وتوجهها لصالح العمل.
    2- توجد لائحة داخلية مفعلة بالمدرسة تنظم العلاقات بين العاملين والمعنيين.
    3- يشترك مجلس الأمناء في صنع واتخاذ القرار.

    معيار 2: الشراكة المتبادلة بين المدرسة و المجتمع المحلي

    المؤشرات
    1- تضع المدرسة خطة للمشاركة المجتمعية تستجيب لإحتياجات المجتمع المحلي.
    2- تستخدم المباني والموارد المدرسية في تقديم خدمات وأنشطة إجتماعية.
    3- تشجع مشاركة أفراد المدرسة في العمل التطوعي في المجتمع المحلي.
    4- تستخدم الموارد المتاحة في المجتمع المحلي لصالح العملية التعليمية.

    معيار 3: وجود نظام إعلام تربوي يربط المدرسة بالمجتمع


    المؤشرات
    1- تستخدم المدرسة برامج ترويجية متنوعة لإعلام المجتمع بما يجرى بالمدرسة.
    2- تيسر سبل اتصال أولياء الأمور وأفراد المجتمع بالمدرسة.


    المجال السابع: تكنولوجيا المعلومات والاتصال
    يُشير هذا المجال الي الإستخدام الأمثل لنظم تكنولوجيا المعلومات والإتصال في دعم وتسيير مهام الإدارة المدرسية وعمليات التعليم والتعلم.





    معيار 1: توافر البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات والإتصال


    المؤشرات:
    1- تتوافر الأجهزة والمختبرات والمصادر اللازمة لتفعيل تكنولوجيا المعلومات والإتصال بالمدرسة.
    2- تتوافر شبكة إنترنت ذات كفاءة عالية بالمدرسة.
    3- تتوافر بوابة إليكترونية بالمدرسة للتواصل مع المستويات الإدارية العليا والمعنيين.
    4- توجد كوادر فنية مؤهلة لتقديم الدعم الفني.
    معيار 2: توظيف نظم تكنولوجيا المعلومات والإتصال في دعم وتسيير أعمال الادارة المدرسية


    المؤشرات:
    1- ُتستخدم نظم تكنولوجيا المعلومات والإتصال في التواصل الفعال.
    2- ُتستخدم نظم تكنولوجيا المعلومات والإتصال في عمليات التقويم والامتحانات داخل المدرسة.
    3- تستخدم نظم تكنولوجيا المعلومات والإتصال في أعمال الادارة المختلفة.
    معيار 3: توظيف نظم تكنولوجيا المعلومات والإتصال في عمليات التعليم والتعلم


    المؤشرات:
    1- ُتستخدم نظم تكنولوجيا المعلومات والاتصال في دعم المراجعة والتعليم.
    2- ُتستخدم نظم تكنولوجيا المعلومات والإتصال فى حل المشكلات ودعم التفكير الناقد.
    3- ُتستخدم نظم تكنولوجيا المعلومات والإتصال فى تصميم التطبيقات والبرامج الالكترونية المتقدمة.
    4- ُتستخدم نظم تكنولوجيا المعلومات والإتصال فى التواصل مع مصادر المعرفة العالمية.

    المجال الثامن: توكيد الجودة والمساءلة
    يُشير هذا المجال إلى وجود نظام فعال للقياس والتقويم المستمرين، وجمع البيانات والمعلومات وتحليلها، واستخدام النتائج والمساءلة، لإحداث تحسين مستمر فى جودة المؤسسة التعليمية.

    معيار 1: تفعيل دور وحدة الجودة والتدريب في المتابعة والتقويم



    المؤشرات
    1- توجد وحدة جودة وتدريب تؤدى مهامها بفاعلية.
    2- توجد خطط وبرامج واضحة ومعلنة للمتابعة والتقييم.
    3- توجد آلية لتبادل التقارير مع الإدارة والمديرية والمعنيين.

    معيار 2: وجود نظم وآليات للمحاسبية



    المؤشرات
    1- توجد آليات لتحقيق المحاسبية على المستوى الفردى ومستوى اللجان.
    2- ُتعد تقارير عن الأداء بصفة دورية ( يومية – أسبوعية – شهرية - سنوية).
    3- ُيطبق نظام للحوافز بفاعلية بحيث يشجع / يكافئ الأداء الجيد ويسائل الأداء الضعيف
    4- تقوم مجالس الأمناء بمسؤلياتها الرقابية والإشرافية بفاعلية.
    معيار 3: تطبيق المدرسة للتقييم الذاتي



    المؤشرات
    1- تقوم المدرسة بتقييم ذاتى شامل لأداءاتها من خلال كوادر مدربة.
    2- يشارك المجتمع المحلى في تطبيق عملية التقييم الذاتى.
    3- ُتستخدم نتائج التقييم الذاتي في التحسين المدرسي.


    معيار 4: تنفيذ خطة التحسين المدرسي ومتابعتها


    المؤشرات
    1- توجد خطة لتطوير وتحسين المدرسة (مرونة الخطة تتفاعل مع الاحداث المستجدة)
    2- يتم متابعة تنفيذ الخطة وإعطاء تغذية راجعة .
    معيار 5: استيفاء متطلبات الكفاءة الداخلية والخارجية


    المؤشرات
    1- تستوفي المدرسة مؤشرات الكفاءة الداخلية*.
    2- تستوفي المعدلات الصحيحة للموارد البشرية**.
    3- تُوظف نظم المعلومات في نشر وتداول المعلومات وصنع واتخاذ القرارات.
    4- تأخذ بالنتائج المختلفة التى تقيس أداءات الطلاب والعاملين بالمدرسة.
    المجال التاسع: الاستغلال الأمثل للمبنى المدرسى
    يتناول هذا المجال البيئة الفيزيقية التي تجري فيها عمليات التعليم والتعلم، ويحدد المواصفات القياسية للمبنى المدرسي من حيث موقع المدرسة، والإشتراطات التى يجب توافرها في البيئة المحيطة بها، وفي مبناها، ومرافقها بصفة عامة، مع الأخذ فى الاعتبارالجهود المبذولة للتعامل مع سلبيات وإيجابيات المبنى من حيث وضعه الراهن.

    المعيار 1: وجود المدرسة في موقع مناسب


    المؤشرات
    1- يتوافر طريق مناسب للوصول إلى المدرسة
    2- يبعد موقع المدرسة عن مصادرالخطر والتلوث (الضغط العالي للكهرباء - التلوث البيئي- الترع والمصارف ...)
    3- تتوافر له مصادر مناسبة للخدمات (مواصلات عامة – مياه نظيفة – كهرباء – غاز طبيعي......الخ)



    المعيار 2: توافر إشترطات الصحة العامة والسلامة و الأمان


    المؤشرات
    1- تتوافر للمبنى المدرسي أسوار ومداخل مناسبة وآمنة وتتوافر فى تصميم المبنى قواعد السلامة والأمان.
    2- تتوافر وسائل وبرامج للسلامة والأمان (معدات وإمكانات اسعافات أولية – امكانات إطفاء الحرائق ...... الخ)
    3- تتحقق النظافة العامة داخليا وخارجيا
    4- توجد ضمانات الصيانة والإصلاح والترميم

    معيار 3: توافر مرافق مناسبة ومجهزة داخل المدرسة



    المؤشرات
    1- تتوافر أفنية و ملاعب مناسبة
    2- تتوافر دورات مياه مناسبة
    3- تتوافر مخازن مناسبة
    4- تتوافر حديقة مناسب
    5- يتوافر مقصف مناسب
    معيار 4: توافر غرف دراسية مناسبة ومجهزة


    المؤشرات
    1- تتناسب مساحة غرف الفصول الدراسية مع عدد الطلاب (الكثافة الطلابية).
    2- تتحقق فيها الإشتراطات الهندسية والصحية.
    3- تتوافر بها المستلزمات والتجهيزات التي تيسر تنفيذ العملية التعليمية بفاعلية.
    معيار 5: توافر غرف مناسبة ومجهزة للإدارة المدرسية والعاملين بالمدرسة


    المؤشرات
    1- يتوافر عدد كاف ومناسب من الغرف للإدارة المدرسية والمعلمين.
    2- يتوافر للغرف الإشتراطات الهندسية والصحية اللازمة.
    3- تزود الغرف بالمستلزمات والتجهيزات التي تيسر اداء العمل بفاعلية.

    معيار 6: توافر غرف مناسبة ومجهزة للأنشطة ومصادر التعلم


    المؤشرات
    1- تتوافر المختبرات المناسبة لمجالات المعرفة المختلفة.
    2- تتوافر المستلزمات والتجهيزات اللازمة لإستخدام المختبرات بفاعلية.
    3- تتوافر وسائل السلامة والأمان الكافية في المختبرات.
    4- تتوافر الغرف الكافية والمناسبة للأنشطة ومصادر التعلم.
    5- تتوافر بالغرف المستلزمات والتجهيزات التي تيسر ممارسة العمل بفاعلية.
    6- تتوافر وسائل السلامة والأمان الكافية في غرف الأنشطة ومصادر التعلم
    .

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء سبتمبر 19, 2018 11:50 am